رؤية تقرير بالمنام

تشير رؤية تقرير بالمنام لركود وتوقف الأعمال لفترة، وقلة الدخل، ومعايشة صعوبة باحتياجات المنزل. وتدل أن صاحب الحلم سيزداد قسم من ديونه بهذه الفترة الركودية، وسيضطر إلى أخذ تدابير إقتصادية، وسيعايش أزمات بشراء الجديد، أما من الناحية الصحية سيذهب للطبيب تكرارا بسبب بعض المشاكل. وتدل على وضع الشخص لبعض القواعد بفترة الركود هذه، وسيعاني أزمة بسبب التحديدات المعاشة المتعلقة به، وبسبب البزخ والصرف أكثر مما يجب ستحل المشاكل المادية عليه أيضا. تعبر عن الشخص الغير قادر على توظيف إمكانياته الموجودة بشكل صحيح، سيفقد وقته، وسيكون بضائقة مادية بالمستقبل نتيجة لأعماله.

رؤية أخذ تقرير بالمنام

هي علامة بأن صاحب الحلم الذي يتقدم بتضليل أحداث بدلا من التصرف بصدق لن ينجح موقفه هذا بشئ، بالعكس سيحول كل شئ لحال صعب، وبينما يتخذ قرار مشترك مع أعضاء أسرته سيخلق سوء تفاهم بوضع رأيه أولا دون الاستماع للغير. تفسر بأن الشخص الذي يقدم رأيه الغير مسالم بالعمل لن يستطيع أن يترقى بسبب ترك إنطباع غير موثوق به، بتلقيبيه بالكسلان وذلك لانه يختلق الأعذار بشكل دائم.

إرفاق تقرير بالمنام

هي علامة بأن صاحب الحلم الذي يري إرفاق تقرير متعلق بحدث أو وضع سيواجه ترك العاملين للعمل بشكل دائم بسبب تصرفاته الزائدة بمكان العمل، ولن يميل لمطالبهم وذلك بتطبيق نظام شديد كونه مدير. وفي حين الرغبة بالتصرف بحكمة، فهى رؤية توضح سداد فاتورة غالية لشخص نتيجة إفراط لشخص ، وتوضح أيضا وجوب تغيير هذا التصرف بصورة مطلقة. 

التعليق النفسي لرؤية تقرير بالمنام

هي رؤية رمزية تشير إلى أن صاحب الحلم الذي لا يثق بنفسه بمسئلة تحمل مسئوليات عائلية خاصة ، سيفقد ثقته بنفسه نتيجة اختلاقه الدلئم للأعذار والعيش معتمدا عليها، وتشير أيضا إلى وحدته وذلا لإنعزال شخصيته بالوسط الإجتماعي.