مطاردة الأسد فى المنام

يعبر عن مرور  الشخص بموقفٍ سيغير من حياة الشخص كثيراً و بشكلٍ هام, كما يعبر عن بعض الفرص التى ستظهر أمامه و التى سيستطع تقييمها بشكل جيد,  و بفضل القوة التى سيكتسبها سيكون شخصاً يُسمع لكلامه و يعتد به فى محيطه. من يتم مطاردته من قِبل الأسد فى المنام سيطارده الحظ الجيد طوال عمره و ستشرق شمس حسن طالعه من جديد, فسيحصل على النجاح فى كل عملٍ يقوم به و سيزداد قوةً و سلطة. كما سيتزوج من نسلٍ هام للغاية, و سيحصل على منصب مدير فى إحدى الشركات الكبرى, و بالتالى سيحصل على حياة ثرية للغاية

رؤية هروب المرء من الأسد فى المنام

يعبر عن عدم استطاعته تقييم الفرص امامه بسبب تردده و خجله و خوفه, و لهذا السبب لن يستطع التخلص من المشاكل التى يتعرض لها. كما يدل على الزواج الخاطئ, أو القيام بالأعمال بالشكل الذى لا يلائم شخصيته وبالتلى سيصبح تعيساً. كما يعبر عن مراقبة أحدهم لحياة الشخص, كما يعبر عن عدم استطاعته الامساك بالفرص التى يمر بها. و بالتالى سيتحول حال الشخص الى بؤس و استسلام, وبهذا فإن المنام هو تحذير و محاولة ايقاظ للشخص من كسله و غفلته.

عضة الأسد فى المنام

يعبر عن مواجهة منافس قوى للغاية فى حياته العملية. و بسبب القرارات و الحملات الخاطئة للشخص ستسوء حالة عمله, و بالتالى سيفقد تقديره و اعتباره فى عيون المجتمع. ووفقاً لتفسيرٍ آخر فيدل المنام على لملمة شتات النفس بمساعدة أحدهم و بالتالى سيكتسب الحالم قوة و يعود لحاله السابق.

التحليل النفسى لمطاردة الأسد فى المنام

يعبر عن بقاء الشخص مجهولاً ف مواجهة الأشخص الأقوياء و ذلك طوال حياته, كما يعبر عن كونه لا يستطيع المدافعة عن نفسه, و لديه شخصية ضعيفة. كما يشير المنام ال كون الحالم شخصاً قد تمت السخرية منه و الضحك عليه فى طفولته من قِبل أصدقائه بشكلٍ مستمر. و بالتالى عدم استطاعته التغلب على مشاكله فى الماضى و الحاضر يساهم فى فتح الجرح النفسى له.